ريان قطب: ارتفاع قياسي بنسبة 50.5% في عدد مناولات الحاويات بميناء الملك عبدالله في النصف الأول من العام 2018
31/07/2018

مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، يوليو 2018: أعلن ريان قطب، الرئيس التنفيذي لميناء الملك عبدالله، عن ارتفاع مناوله الحاويات إلى 1,236,075 حاوية قياسية خلال النصف الأول من العام 2018، مسجلاً ارتفاعاً قياسيا جديدا بنسبة 50.5 بالمئة بالمقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.

وأضاف قطب: “تحول ميناء الملك عبدالله، خلال خمس سنوات من بدء التشغيل، إلى ثاني أكبر ميناء حاويات في المملكة، ويمضي قدماً في طريقه ليصبح مركزاً رئيسياً للتجارة ومنصة عالمية للخدمات اللوجستية على البحر الأحمر، عبر خط الملاحة الرئيسي الذي يربط بين الشرق والغرب، ما من شأنه رفع تنافسية المملكة على مؤشر أداء الخدمات اللوجستية (Logistics Performance Index – LPI) الذي يصدره البنك الدولي، وبالتالي الإسهام بفاعلية في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030 اللوجستية.”

وختم قطب تصريحه بتوجيه الشكر إلى جميع شركاء النجاح من الجهات الحكومية والقطاع الخاص، ومنها وزارة النقل، وهيئة النقل العام، وهيئة المدن الاقتصادية، والجمارك السعودية، وحرس الحدود وكافة المخلصين الجمركيين والمستوردين والمصدرين وخطوط الشحن العاملة في الميناء.

يذكر أن ميناء الملك عبدالله كان قد أعلن في بداية العام الحالي عن ارتفاع مناوله الحاويات السنوية بنسبه 21% خلال العام 2017. وتسير خطة أعمال تطوير الميناء بخطى ثابتة ورؤية واضحة ليصبح أحد الموانئ الكبرى الرائدة في العالم، حيث سيتمكن الميناء عند اكتماله من مناولة 20 مليون حاوية قياسية، إلى جانب 1.5 مليون سيارة وكذلك 15 مليون طن من البضائع السائبة سنوياً.

العودة إلى الأخبار »